Switch Language

علاقة الإكزيما بالتوتر  

a man applying bepanthen cream for eczema

الإكزيما مرض جلدي التهابي مزمن، هي مشكلة تعتبر مصدر قلق في الصحة العامة على صعيد عالمي سواء لدى الأطفال أو لدى البالغين. 

قد تترافق الإكزيما مع مشاكل نفسية كالقلق والاكتئاب واضطرابات النوم والاضطرابات المرتبطة بالشخصية . ومن الأسباب العديدة المرتبطة بالإكزيما أيضاً، ثمة اعتقاد بأن الإجهاد النفسي يؤثر بشكل خاص. 

عندما يعاني المرضى المصابون بالأمراض الجلدية الالتهابية الحكاك الشديد، خاصة في حالات التوتر، فإنه من الصعب الامتناع عن خدش المواضع فتتفاقم الإكزيما ويؤدي ذلك إلى مزيد من الحكاك. يساهم هذا في الدخول إلى دوامة بين الحكاك والخدش مما يؤدي إلى حالة من القلق الشديد الذي يؤثر سلباً على نوعية الحياة. 

kids playing football

تقنيات لإدارة التوتر 

فيما يلي بعض الطرق التي تساعد على إدارة التوتر: 

1 –  إدراك علامات التوتر.  

2 –  المشاركة في جلسات اليوغا بمعدل مرتين أو 3 في الأسبوع لمدة 60 إلى 90 دقيقة ناجحة. لأنها تساعد على الحد من التوتر وتعزز الشعور بالراحة.

3 –  الحصول على الدعم الاجتماعي للاحتياجات النفسية.  

4–  الضحك.فحس الفكاهة يشكل آلية جيدة للتكيف مع التحديات