التهاب الحفاظات | مرهم بيبانثين للعناية بالأطفال
Switch Language

التهاب الحفاظات

    baby crying while changing his diaper
    • احمرار أو جروح أو تورم أو بقع على مؤخرة رضيعك وفخذيه وأعضائه التناسلية.
       
    • قد يكون الالتهاب أيضًا دافئاً عند الملمس.
       
    • قد يبدو رضيعك أكثر اضطراباً - فقد يبكي عند لمسه أو غسله، وقد يستيقظ كثيرًا خلال الليل نتيجة إحساسه بعدم الارتياح.

    هناك تشابه كبير بين المعالجة والوقاية عندما يتعلق الأمر بالتهاب الحفاظ - فكل منهما يتعلق باتباع بعض النصائح الصحية البسيطة مثل تغيير حفاظ طفلك عندما يصبح متسخاً، ومنح طفلك بعض الوقت بدون حفاظ، واستخدام منتجات لطيفة تم تطويرها خصيصًا لبشرة طفلك الرقيقة . استخدام مرهم التهاب الحفاظات مثل مرهم بيبانثين يساعد طفلك على التعافي من التهاب الحفاظ.

    applying bepanthen cream on a baby
    • الوقاية هي الحل الأمثل.
    • غيّري حفاظ طفلك خمس إلى سبع مرات في اليوم.
    • تأكدي من أنك تستعملين الحجم الصحيح من الحفاظ، فيمكن إن كان ضيقًا جدًا أن يسبب تهيجًا. اختبري الحفاظ بإصبعك: يجب أن تتمكني من إدخال إصبعك بسهولة بين الجلد وثنية الحفاظ.
    • اعرضي مؤخرة رضيعك إلى الهواء أكبر عدد ممكن من المرات. على سبيل المثال، اتركيه بلا حفاظ أثناء مساعدته على التجشؤ.
    • تذكري عندما تأخذينه إلى الخارج أن تأخذي حفاظًا نظيفًا معك، حتى لا يظل طفلك في حفاظ ملوث لمدة طويلة.
    • نظفي دائمًا مؤخرة رضيعك في اتجاه من الأمام إلى الخلف.
    • من الضروري أن يظل جلده نظيفًا دائمًا، لكن لا يُوصى بحمام يومي، حيث إن هذا يؤدي إلى جفاف الجلد.
    • لا تستعملي بودرة التلك - فعندما تتعرض للبلل، تلتصق الحبوب الصغيرة معًا وتسبب تهيجًا.
    • استعملي الماء النظيف والفاتر عند غسل رضيعك، فالصابون يمكن أن يهيّج الجلد.
    • بعد تنظيف مؤخرة رضيعك، اتركيها لتجف لبضع دقائق وهي معرضة للهواء الطلق.
    • تجنبي أدوات النظافة أو المناديل المُعطرة.
    • استعملي مرهم بيبانثين للعناية بمنطقة الحفاظ في كل مرة تقومين فيها بتغيير الحفاظ للوقاية من طفح الحفاظات. دلكي المرهم بخفة في المؤخرة في كل مرة تغيّرين فيها الحفاظ لتقوية الحاجز الطبيعي للجلد وللمساعدة على منع المواد الكيماوية في البول والبراز من تهييج الجلد.
       

    يحتوي مرهمنا الشافي، بيبانثين، على مكونين نشطين أثبتا فعاليتهما، هما طليعة الفيتامين B5 واللانولين، واللذان يشكلان حاجزاً وقائيًا شفافًا على الجلد، يشجع عملية الالتئام الطبيعية، ويسمح للجلد بالتنفس، ويحول دون جفافه. القوام الدهني للمرهم يجعله غير لاصق، وسهل التنظيف، ويُسهِّل من وضعه دون مجهود. كذلك فإن المرهم خال من المواد المعطّرة، والمواد الملونة، ومركبات البارابن والمواد الحافظة الأخرى التي قد تهيّج جلد الرضيع الحساس.

    Pink and Gray Curve Image